البركاني يغادر سيئون هاربا من جحيم ” الإصلاح “

YNP_خاص #حضرموت :

غادر رئيس برلمان " الشرعية " ، سلطان البركاني، الخميس، مدينة سيئون، بعد أقل من 48 ساعة على وصوله إليها ، هروبا من جحيم حزب الإصلاح.

وأكدت مصادر مطلعة أن البركاني وصل مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، جنوبي اليمن ، أبرز معاقل الفصائل العسكرية الموالية للإمارات.

وأوضحت المصادر أن مغادرة رئيس برلمان هادي، سيئون، على وجه السرعة، جاءت عقب تهديدات حزب الإصلاح بعزله، ومحاولة تطويع المجلس لتنفيذ مصالح الحزب.

وأشارت المصادر إلى أنه لم يرافق البركاني، أبرز نوابه المحسوبين على الإصلاح منهم، محمد الشدادي وعبدالعزيز جباري.

وكان رئيس برلمان الشرعية قد تلقى تهديدات صريحة من قيادات حزب الإصلاح ، أبرزها تصريحات أمين عام مرجعية حلف قبائل حضرموت والقيادي البارز في حزب الإصلاح يسر بن محسن العامري ، الذي توعد خلال لقاء مع البركاني، بسيناريو مماثل لبرلمان " تونس " في حال لم يلبي تطلعات الحزب.